شئون عربية

بعد استشهاد 150 من عائلتها في غزة الحاجة ميسان : استضافة الملك خففت عني معاناة الحزن والفقد

مكة المكرمة : حسين كاظم

تعيش الحاجة ميسان حسن منذ أشهر ألما ومعاناة لا نظير لها ، كيف لا وهي التي فقدت عائلتها المكونة من 150 شخصا في قصف إسرائيلي على مقر إقامتهم في حي الرمال بعد نزوحهم إليه ، في المقابل وصل إليها خبر الاستضافة ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة ليخفف عنها معاناتها ، ويخرجها من دائرة الحزن والفقد ، لتعيش معه تجربة روحانية في المشاعر المقدسة .تقول الحاجة ميسان حسن أن عائلتها جميعا نزحوا إلى حي الرمال بعد أن تمت مداهمة منازلهم وقصفها من قبل الجيش الإسرائيلي ، ومع هذا لحق بهم القصف إلى حي الرمال حيث تم تدمير البيوت التي كانوا فيها جميعا وتمت تسويتها بالأرض ، وتضيف في الوقت نفسه كنت نازحة في الجنوب حيث خطوط الاتصالات شبه مقطوعة ، ولم أعرف بخبر استشهاد عائلتي بأكملها إلا بعد يومين من خلال مشاهدة القنوات الإخبارية ، حيث تم دفن 25 شهيدا فقط من عائلتها، فيما لا يزال البقية تحت الأنقاض ولم يتم استخراجهم إلى الآن .من جهة أخرى عبرت الحاجة ميسان حسن عن شكرها الجزيل لخادم الحرمين الشريفين على الأستضافة ، مؤكدة في الوقت نفسه وقوف الملك حفظه الله وولي عهده رعاه الله مع الشعب الفلسطيني وقضاياه ونصرته على مر التاريخ وهو أمر غير مستغرب ، وفي الختام دعت الله أن يديم على المملكة وحكومتها وشعبها الأمن والأمان وأن يحفظهم من كل مكروه .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى